الرئيسية / رئيسي / الاخوان المسلمين: نقل السفارة الأمريكية للقدس جريمة سياسية تاريخية

الاخوان المسلمين: نقل السفارة الأمريكية للقدس جريمة سياسية تاريخية

إصلاح جو – خاص – أصدرت جماعة الإخوان المسلمين بالأردن بياناً حول اعتزام واشنطن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، هذا نصه:

 

تتابع جماعة الإخوان المسلمين باهتمام بالغ ما تناقلته وسائل إعلامية دولية عن توجه الرئيس الأمريكي دونالد ترمب للإعلان عن نقل سفارة بلاده في فلسطين المحتلة إلى مدينة القدس بما يمثل اعترافاً -باطلاً – بالقدس الشريف عاصمة لدولة الكيان الصهيوني المحتل؛ الأمر الذي نعتبره جريمة سياسية تاريخية بحق الشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية تضاف لسجل الجرائم التي ارتكبتها الإدارات الأمريكية المتعاقبة بحق الأمة وشعوبها، كما أنه اعتداء سافر على كرامة الأمة الإسلامية واستفزاز عدائي لمشاعر أبنائها، وإننا في هذا السياق نؤكد ما يلي:

 

١- إن الإقدام على نقل السفارة الأمريكية إلى القدس يناقض كل القرارات الدولية التي تعتبر الكيان الصهيوني سلطة احتلال وليس دولة شرعية، وهو امتداد لسياسات الكيل بمكيالين ودعم الكيان المحتل في إجرامه.

 

٢- إن جماعة الإخوان المسلمين كما هي حال كل الأحرار في هذا العالم يرفضون أي مساس بحق الأمة العربية والإسلامية في القدس ويعتبرون أي مساس به شرعنة لآخر استعمار غاشم.

 

٣- إن صدور مثل هذا الإعلان يؤكد أن السياسات الأمريكية المستمرة تكرس حالة استعداء للشعب الفلسطيني وشعوب الأمة كما تكرس الدعم الظالم والغاشم لإرهاب الدولة الذي يمارسه الكيان الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني قتلاً وتنكيلاً وتدنيساً للمساجد والمقدسات وإساءة لجميع الأديان السماوية.

 

٤- نطالب الإدارة الأمريكية بعدم الإقدام على هذه الخطوة الغاشمة والتوقف عن الكيل بمكيالين ودعم جرائم المحتل والدفاع عنه ومنع أي قرار يدين سلوكه الإرهابي المجرم.

 

٥- ندعو الحكومة الأردنية للوقوف في وجه هذا القرار وتعزيز رفضها لنقل السفارة بدعم الجبهة الداخلية الرافضة لذلك وستجد معها كل أبناء الوطن وكل الشرفاء من أبناء الأمة والأحرار في العالم، بما يحفظ الرعاية الأردنية للمسجد الأقصى والمقدسات في القدس.

 

٦- نناشد جميع الهيئات والأحزاب والتيارات الحرة في العالم لتعلن رفضها القاطع لهذا القرار والاحتجاج بكل الوسائل المتاحة للضغط على الإدارة الأمريكية وثنيها عن هذه الجريمة السياسية الظالمة.

 

وأخيراً؛ فإن حق الأمة العربية والإسلامية في القدس الشريف حق ثابت في التاريخ والحاضر، ولن تغيره مثل هذه القرارات الجائرة مهما كان شكلها أو مصدرها، ولن تغير من كون الاحتلال الصهيوني قوة محتلة تُمارس أبشع أنواع الإرهاب بحق شعب أعزل يدافع عن أرضه وقضيته ويورث حقه فيها من جيل إلى جيل رافضا التنازل أو الخنوع والخضوع.

 

جماعة الإخوان المسلمين – الأردن

 

المصدر:إصلاح جو

شاهد أيضاً

المصري ما زال في السعودية

إصلاح جو – يترقب الشارع الأردني، مصير رجل الأعمال صبيح المصري، بعد الأنباء التي تحدثت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.