الرئيسية / فلسطين / الاحتلال يغلق المداخل الفرعية لبلدة حزما بالسواتر

الاحتلال يغلق المداخل الفرعية لبلدة حزما بالسواتر

إصلاح جو – أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي يوم الاثنين المداخل الفرعية لبلدة حزما شمال شرق القدس المحتلة بالسواتر الترابية.

 

وأفادت مصادر محلية لوكالة “صفا” بأن قوات الاحتلال برفقة جرافات اقتحمت البلدة اليوم، وشرعت بإغلاق الطرق الترابية التي تدخل من خلالها المركبات للبلدة بالسواتر.

 

وأشارت إلى أن تلك القوات لا تزال تواصل اغلاق المداخل الرئيسة للبلدة بالمكعبات الاسمنتية والبوابات الحديدية، مما يعيق حركة تنقل المواطنين وخروجهم من البلدة، لافتة إلى أن قوات الاحتلال تمنع في بعض الأحيان المواطنين من خارج حزما من الدخول للبلدة، ويتم إرجاعهم.

 

ولفتت المصادر إلى أن جيش الاحتلال نفذ الليلة الماضية حملات مداهمة واعتقال بالبلدة، وذلك لليوم الثالث على التوالي.

 

ويواصل الاحتلال حصاره لبلدة حزما، وإغلاق مداخلها بالكتل الإسمنتية والحواجز العسكرية، ما أدى إلى عزلها عن بقية الأحياء المجاورة، وتضييق الخناق على سكانها، والشلل التجاري لمحلاتها.

 

وقال مركز المعلومات الإسرائيلي لحقوق الإنسان في الأراضي المحتلة “بيتسيلم” في تقرير أصدره الخميس إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تفرض عقابًا جماعيًا يطال أكثر من 7,000 إنسان، وقيودًا مشدّدة على الوصول إلى قرية حزمة شمال شرقيّ القدس المحتلة.

 

وأضاف المركز أن جيش الاحتلال يفرض منذ أكثر من أسبوع قيودًا مشدّدة على الدخول والخروج من القرية، بواسطة وضع عوائق ونشر الجنود عند مداخل القرية.

 

وأضاف “يبدو أنّ هذه القيود جاءت ردًّا على رشق حجارة في الشارع المجاور، حيث تضمّنت القيود، التي فُرضت لفترات زمنيّة مختلفة، منع دخول الأشخاص من غير سكّان القرية، وفقًا للعنوان في بطاقة الهويّة؛ ومنع خروج الرّجال الذين تحت سنّ الأربعين”.

 

المصدر:وكالات

شاهد أيضاً

الاحتلال يقتحم سلوان ويعتقل 5 مقدسيين

إصلاح جو – اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر الاثنين خمسة مقدسيين خلال اقتحام منازلهم في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.